حول العالم

جديد قضية الطفلة جنى.. إخلاء سبيل أخوالها وحبس الجدة

إخلاء سبيل 5 من المتهمين بتعذيب الطفلة جنى محمد سمير (5 سنوات)

جديد قضية الطفلة جنى.. إخلاء سبيل أخوالها وحبس الجدة

 

أمرت النيابة العامة بشربين بمحافظة الدقهلية في مصر.
اليوم الأحد، بإخلاء سبيل 5 من المتهمين بتعذيب الطفلة جنى محمد سمير (5 سنوات).
التي توفيت أمس متأثرة بجراحها بعد تعذيبها على يد جدتها.

واستمعت النيابة إلى كل من جد الطفلة لوالدتها ع. م. ا، 48 سنة، عامل.
ووالدة الطفلة، أ. ع. م.، 20 سنة، ربة منزل، و م. ع. م، 19 سنة، عامل، وس. ع. م ، 15 عاما، عامل، و ر. ع. م، 14 سنة، عامل، والثلاثة أخوال الضحية ويقيمون بقرية بساط كريم الدين.

وقال أشرف عبد الوهاب ياسين، محامي أسرة الطفلة، إن والد الطفلتين أماني وجنى،
اتهم في تحقيقات النيابة جدتهما بتعذيبهما، فأمرت النيابة باستمرار حبس الجدة وإخلاء سبيل أخوال الطفلتين
وأمهم وجدهم لأمهم، وفق ما نقل موقع “الوطن” في مصر.

وأضاف ياسين أن الكي الذي تعرض له الطفلتان، يؤدي إلى صدمة العصبية وحدوث الوفاة،
منوها بأن عقوبة القتل العمد في القانون الإعدام.

ولفظت الطفلة جنى أنفاسها، بعد أن تعرضت للتعذيب على يد جدتها،
ما أدى لإصابتها بكدمات وحروق متفرقة في مختلف الأماكن بالجسم، وتوفيت بعد فترة من عدم الاستقرار في حالتها الصحية وإجراء بتر لساقها اليسرى منذ يومين،
ونقلها إلى العناية المركزة.

وشيع الآلاف من أبناء الدقلهية جثمان الطفلة جنى إلى مثواها الأخير.

وتعود الواقعة قبل أيام عندما تلقى اللواء فاضل عمار، مدير أمن الدقهلية، بلاغا من مستشفى شرين العام يفيد بوصول طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات،

وتقيم في قرية بساط الدين، مصابة بحروق في أماكن حساسة بجسدها وكدمات وتورم شديد بالقدم،
وتم نقلها لمستشفى المنصورة الدولي.

وكشفت تحقيقات أجهزة الأمن المصرية أن الطفلة وشقيقتها تقيمان عند جدتهمما لوالدتهما بحكم قضائي بعد انفصال والديهما الكفيفين،
وقامت جدتها بالتعدي عليها بالضرب والحرق في أماكن حساسة بجسدها عقابا لها على تبولها اللإرادي.

وكشفت معاينة مفتش الصحة إصابة الطفلة بحروق في جسدها إثر تسخين آلة حادة.
كما تبين أن الحروق طالت أماكن حساسة بجسدها وظهرها ومنطقة الحوض.فضلا عن إصابة الساق اليسرى بتورم وغرغرينا استلزم إجراء جراحة عاجلة لبترها.

وعقب إجراء الجراحة تم وضع الطفلة في غرفة العناية المركزة، لكنها لفظت أنفاسها الأخيرة صباح السبت
إثر توقف عضلة القلب.

وكشفت التحقيقات أن الجدة مارست تعذيبا وحشيا ضد حفيدتها الثانية أماني، وهي شقيقة الطفلة المتوفاة، وأحرقت جسدها وشوّهت أعضاءها التناسلية، بسبب قيامها بفتح الثلاجة وتناولها طبق أرز.

وهزت الواقعتان مواقع التواصل في مصر، وطالب المغردون بإعدام الجدة، وتوفير أقصى رعاية ممكنة للطفلة أماني،
ونقلها لإحدى دور الرعاية الاجتماعية.

جديد قضية الطفلة جنى.. إخلاء سبيل أخوالها وحبس الجدة
المصدر: sada-alsahel

الوسوم

اترك رد

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: