قسم الذاكرة في الدماغ قد يتحكم أيضًا في القلق والاكتئاب

تعليق الصورة: حقوق الصورة: هايبوآرت/ بيكساباي

ترتبط منطقة الحصين في الدماغ بالذاكرة واضطراباتها، مثل الخرف. وكشف بحث جديد أجراه فريق من علماء الأعصاب في جامعة تورنتو سكاربورو أنها قد ترتبط أيضًا بمجموعة كبيرة من الاضطرابات العقلية مثل الإدمان والقلق والاكتئاب.

ونقل موقع نكست أوبزرفر عن الفريق أن جزءًا معينًا من منطقة الحصين قد يلعب دورًا مهمًا في تنظيم الانفعالات والمشاعر، وتشكك هذه النتيجة في فهمنا لكيفية عمل هذا الجزء من الدماغ.

وقالت روتوسكو إتو، الأستاذة المساعدة في قسم علم النفس، «تعني هذه النتيجة أننا بحاجة إلى إعادة التفكير في الكيفية التي يعالج بها الحصين المعلومات.»

ويشبه الحصين فرس البحر ويوجد في الطبقات الداخلية للدماغ. ويمثل جزءًا من الجهاز الحوفي، ويلعب دورًا مهمًا في الذاكرة والإدراك المكاني، ويشمل ذلك فهم الثدييات لبيئتها والتنقل داخلها.

واعتقد الباحثون لفترة طويلة أن دور الحصين يقتصر على الذاكرة واضطراباتها مثل الخرف خاصةً الذي يرتبط بمرض ألزهايمر. إذ تعد هذه المنطقة إحدى أوائل المناطق التي تتضرر بعد الإصابة بذلك المرض.

وأشارت عدة دراسات إلى أن الحصين الأمامي، وهو منطقة صغيرة توجد في مقدمة الحصين، قد تلعب دورًا مهمًا في تنظيم الانفعالات والمشاعر ، ومنها القلق.

ودرست إتو وفريقها الحصين الأمامي في الفئران. وسعى الفريق إلى معرفة الدور الذي تلعبه منطقتا سي إيه1 وسي إيه3، وهما منطقتان فرعيتان موجودتان في الحصين الأمامي، في تنظيم التوازن بين صراع الإقدام والإحجام.

ويعد صراع الإقدام والإحجام نموذجًا يستخدم في علم النفس لدراسة كيفية تنظيم الحيوانات للإحساس بالخوف والقلق. ويعتمد على وضع الحيوان في موقف يتخذ فيه قرارًا بين الإقدام نحو شيء أو الإحجام عنه، ويتضمن كلا القرارين جوانب إيجابية وأخرى سلبية.

وقال آندي لي، الأستاذ المساعد والذي شارك في الدراسة «حسنًا، لنضرب مثالًا على ذلك. تخيل أنك ذاهب إلى نطعم تحبه، ولكن عندما وصلت شاهدت شخصًا لا تحبه، فهل ستدخل أم ستمتنع عن الدخول؟»

ووجد الفريق أنه عند إيقاف تنشيط منطقة سي إيه1 مؤقتًا زاد الإحجام. وعند إيقاف تنشيط منطقة سي إيه3 مؤقتًا زاد الإقدام.

وقالت إتو تعد هذه النتائج مهمة لأن العلماء اعتقدوا منذ فترة طويلة أن هاتين المنطقتين بالإضافة إلى منطقة أخرى تسمى التلفيف المسنن تكونان دائرة عصبية تنتقل خلالها المعلومات في اتجاهٍ واحد. إذ تعالج المعلومات في التلفيف المسنن ثم تنتقل عبر منطقة سي إيه3 ومنها إلى منطقة سي إيه1. وبمعنى آخر، يجب أن تؤدي منطقتا سي إيه1 وسي إيه3 الوظيفة ذاتها لأنهما جزء من الدائرة العصبية ذاتها.

وقالت إتو «لكن لا يحدث ذلك في الواقع، إذ تلعب منطقتا سي إيه1 وسي إيه3 دورين متناقضين في عملية التوازن في صراع الإقدام والإحجام.»

وأضافت «ويصطدم هذا التأثير مع ما كنا نظنه لفترة طويلة عن معالجة البيانات في هذا الجزء من الدماغ.»

وقد توفر معلومات مهمة عن اضطرابات عقلية عديدة بسبب دورها الأساسي في سلوكيات الإقدام. بينما يرتبط القلق والاكتئاب مع سلوكيات الإحجام. ويتحكم هذا الجزء من الدماغ في كلا السلوكين.

ونشر البحث في دورية كارانت بيولوجي، وحصل على دعم من مجلس أبحاث العلوم الطبيعية والهندسة في كندا، والمعاهد الكندية للأبحاث الصحية.

وقالت إتو أن الخطوة القادمة اكتشاف الروابط التي توجد بين منطقتي سي إيه1 وسي إيه3 أو أجزاء الدماغ الأخرى لتحديد المناطق المسئولة عن هذا التأثير.

وفي الوقت ذاته يدرس لي الدور الذي تلعبه المناطق الفرعية للحصين في توازن الصراع بين الإقدام والإحجام في البشر.

وقال «يعاني بعض المرضى من إصابات في مناطق محددة في هذا الجزء من الدماغ، ولذا نأمل أن ننجح في دراستها كي نعرف الاضطرابات التي تحدث في الصراع بين الإقدام والإحجام بسبب تلك الإصابات.»

The post قسم الذاكرة في الدماغ قد يتحكم أيضًا في القلق والاكتئاب appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*