شركة تقنية تخطط لزرع أجهزة تعقُّب في أجسام مرضى الخرف

جهاز التتبُّع عبر نظام تحديد الموقع

بعد أن كانت أنشطة شركة ثري سكوير ماركت (3 2 إم) محصورة في زرع الرقاقات الإلكترونية في موظّفيها، تستعدُّ الآن لزرع أجهزة تعقُّب عبر نظام تحديد الموقع في مرضى الخرف.

وأعلن تود وستبي المدير التنفيذي لشركة 3 2 إم عن خطّته عبر محطة سي إن بي سي يوم الأربعاء. وقال وستبي أنَّ الشركة تطوّر رقاقات تعمل بحرارة الجسم وتستجيب للأوامر الصوتية وتستطيع مراقبة العلامات الحيوية للشخص وتعقُّب موقعه عبر نظام تحديد الموقع. وتخطّط الشركة لتجريب هذه الرقاقات في العام 2019 وتسعى إلى الحصول على موافقة إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

الجمهور المستهدف

وصرَّح باتريك ماكمولن رئيس الشركة أنَّ شريحة التتبُّع عبر نظام تحديد الموقع تستهدف المرضى الذين يعانون من الخرف واضطرابات الذاكرة، وقال «لا ريب أنَّ الهدف يستحقُّ التجربة، ونشهد طلبًا متزايدًا على منتج مثل هذا.»

لا يخفى وجود طلب متزايد على منتج يؤدّي هذه الوظيفة، فوفقًا لمنظَّمة الصحّة العالمية، يعاني 47 مليون شخص حول العالم من الخرف؛ ويُتوقَّع أن يبلغ العدد 75 مليون بحلول العام 2030. ويعاني 60% من هؤلاء المرضى من مشكلات في التنقُّل ويتعرَّضون للضياع خصوصًا عندما يغادرون المنطقة الآمنة التي تعوَّدوا عليها.

لا ريب أنَّنا بحاجة إلى إيجاد طريقة لتعقُّب هؤلاء المرضى وضمان سلامتهم، فهل يُعدُّ جهاز التتبُّع عبر نظام تحديد الموقع الخيار الأمثل؟

هل يُعدُّ ذلك مبالغة؟

توجد أحذية وأساور مخصَّصة لمرضى الخرف لتسهيل عمليَّة تعقُّبهم. وقد تكون أساور التعقُّب سيفتي نت أفضل وأكثر فائدةً من الرقاقات المزروعة لأنَّها لا تعتمد على نظام تحديد الموقع الذي لا يقدم نتائج دقيقة في المناطق النائية وداخل الأبنية. تعمل الأساور من خلال إصدار موجات يستطيع رجال الشرطة رصدها. وتتطلَّب هذه الأساور بطَّاريَّات لتشغيلها، لكنَّها تُشحَن مرَّةً واحدةً كلَّ ستَّة أشهر.

وقد تواجه رقاقات التتبُّع عبر نظام تحديد الموقع مشكلات تتعلَّق بحرّية الاستقلال الشخصي. هل يستطيع مرضى الخرف المصابين بمشكلات في الذاكرة إعطاء موافقة واعية على زرع رقاقات تتبُّع في أجسامهم؟ وهل نحتاج إلى موافقهم إذا كانوا يعيشون في كنف عائلة أو أشخاص يعتنون بهم؟

على الرغم من أنَّ أجهزة التتبُّع عبر نظام تحديد الموقع العالمية تقدّم حلًّا منطقيًّا لمشكلة كبيرة، فربًّما ينبغي أن نزرعها في الأشخاص الذين يدركون تمامًا عواقب قرارهم ومقتضياته، مثل: موظَّفي شركة 3 2 إم.

The post شركة تقنية تخطط لزرع أجهزة تعقُّب في أجسام مرضى الخرف appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*