عالم الصحة

المستشفيات الأمريكية تقرر إنتاج أدويتها ذاتيًا

يشعر الأطباء في الولايات الأمريكية المتحدة بأن نقص بعض الأدوية المهمة يفرض عليهم قيودًا كثيرة، فهو يدفع المستشفيات إلى دفع مبالغ طائلة لطلب تلك الأدوية أو إيجاد أدوية بديلة لها. لهذا تسعى بعض المستشفيات الأمريكية الكبرى إلى الاستغناء عن شركات إنتاج الأدوية المسؤولة عن تلك المشكلات، وهكذا تعاونت مع بعضها لإنشاء منظمة سيفيكا آر إكس غير الربحية بهدف إنتاج 14 دواءً لم تحددها بعد.

تعهد أعضاء المنظمة بضخ 100 مليون دولار أمريكي لإنشاء الشركة التي تخدم نحو 500 مستشفى ترغب في شراء كميات معينة من الأدوية من تلك المنظمة، خاصة أنها غير ربحية ولن تبيع أدويتها سعيًا لجني الثروات. وقال دان ليلجنكويست رئيس مجلس إدارة سيفيكا آر إكس لصحيفة واشنطن بوست «نحاول فعل شيء أفضل بإنشاء أول هيئة اجتماعية ذات مهمة واحدة هي: ضمان توفير الأدوية المكافئة بأسعار مناسبة للجميع.»

ويرى مارك هاريسون رئيس إنترماونتن هيلثكير ومديرها التنفيذي (إحدى الشركات المشاركة في سيفيكا آر إكس) أن هذا المشروع يبشر بتحسين الرعاية التي يتلقاها المرضى في مستشفيات الولايات المتحدة الأمريكية كثيرًا، وقال لموقع إن بي آر «نتعامل يوميًا مع نقص ما يزيد عن مئة دواء ومعظمها أدوية مكافئة، ما يمثل أمرًا مقلقًا ومهدرًا للوقت لأننا نضطر للبحث عن بدائل أخرى للدواء الأساسي، فيؤثر ذلك سلبًا على العناية بالمرضى.»

ليس معلومًا الثمن المقترح للأدوية الجديدة وخاصةً لغير حاملي التأمين الصحي، لكن توفرها سيسهل المهمة على المستشفيات. وتعتزم المنظمة طرح أول دواء لها في بداية العام 2019.

The post المستشفيات الأمريكية تقرر إنتاج أدويتها ذاتيًا appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق