عالم الصحة

أقراص السكّر تساعد الروبوتات الصغيرة في التنقل داخل أجسامنا

جيش من الروبوتات

إن صدقت تنبُّؤات راي كرزويل خبير علوم المستقبل، فسيصبح لدينا بحلول عام 2030 جيوش من الروبوات المجهرية التي تجوب أجسامنا لتشخيص الأمراض وإيصال العلاجات اللازمة. ما زال لدينا مشكلة واحدة؛ لا نستطيع حتَّى الآن إرشاد روبوتات إيصال الأدوية إلى المواقع المستهدفة. لكنَّ فريقًا من الباحثين في جامعة كاليفورنيا سان دييجو يظنُّ أنَّه وجد حلًّا للمشكلة: أقراص السكَّر. ونشر الفريق الدراسة في مجلَّة أي سي إس نانو بتاريخ 30 يولو/تموز.

كثير من السكَّر

استخدم فريق جامعة كاليفورنيا سان دييجو في دراسة سابقة روبوتات ذاتية الاندفاع مغلَّفة بصادَّات حيوية لعلاج القرحات في فئران التجارب.

أدَّت الروبوتات مهمَّتها، لكنَّ الحمض المَعِدي والسوائل الهضمية تسبَّبت في تحرير المادّة الدوائية قبل وصول الروبوتات إلى القرحات. إضافة إلى ذلك، علِقت بعض المحرّكات الصغروية في حلق فئران التجارب عند محاولة إدخالها عن طريق البلع.

ولحلّ هذه المشكلات، صنع الباحثون أقراصًا من سكّر اللاكتوز وسكّر المالتوز لملئها بآلاف المحرّكات الصغروية، واستُخدمت هذه المواد السكرية لأنَّها غير سامة وسهلة المعالجة ويمكن فصلها بسهولة عن المواد الأخرى.

توصيل أدوية على الطلب

وجد الباحثون أنَّ المحرّكات الصغروية المغلَّفة بالمواد السكّرية تقدم أداءً أفضل في توصيل الأدوية مقارنةً بالروبوتات التي تُعطى في محاليل سائلة أو تُصنَع من السيليكون.

وبعد أن نجحنا في تصميم طريقة فعَّالة لإيصال الأدوية للمواقع المستهدفة، يمكننا الانتقال إلى الخطوة التالية في طريقنا لتحقيق رؤية كرزويل المستقبلية التي تتنبَّأ بجيوش روبوتية تغزو أجسامنا لتحافظ على صحّتها.

The post أقراص السكّر تساعد الروبوتات الصغيرة في التنقل داخل أجسامنا appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق